«

»

طباعة الخبر

  0 392  

تفجير كلية للبنات ومقتل قائد طالبانى شمال غربى باكستان





صحيفة المهد _ متابعات نسف مجهولون كلية البنات الحكومية فى مدينة صوابى بإقليم خيبر بختون خوا الباكستانى، دون وقوع خسائر فى الأرواح. وذكرت مصادر الشرطة أن مخربين مجهولين زرعوا أمس عبوتين ناسفتين على سور كلية البنات الحكومية فى صوابى، وتم تفجيرهما لاحقاً، باستخدام جهاز للتحكم عن بعد. وأحدث الانفجار دوياً كبيراً، وتسبب فى تدمير جزء كبير من مبنى الكلية.

وفى حادث منفصل فى شمال غربى باكستان، قتل زعيم قبلى موالى للحكومة فى عملية اغتيال على يد مسلحين مجهولين فى منطقة اوركزاى القبلية. وأوضحت الشرطة الباكستانية أن مسلحين مجهولون أطلقوا النار على الزعيم القبلى مالك وارث خان وأردوه قتيلاً اثناء انهماكه فى شراء احتياجاته من سوق فى اوركزاى السفلى.

وكان مالك، رئيس عسكر السلام “ميليشيات قبلية”، فى منطقة فيروزخيل، قد ساعد الحكومة فى إحلال الأمن والسلام، وطرد العناصر المتطرفة من منطقته، كما نال وسام السلام من قبل الرئيس الباكستانى تقديراً لجهوده فى مساعدة الحكومة لتحقيق الأمن

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.al-mhd.com/?p=441

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *